مباراة رقمية لتطوير مشاريع في الصحة والتعليم والتنمية المستدامة

نطلقت اليوم الثلاثاء بفاس فعاليات التظاهرة الرقمية الأولى “ألعاب جادة” بمشاركة مجموعة من الطلبة الوافدين من عدة مناطق عبر المملكة

 

وتروم التظاهرة التي تنظمها الجمعية المغربية للتكنلوجيا المبتكرة، وجامعة سيدي محمد بن عبد الله وجمعية هاك/بيتش وستارت آب فاكتوري، تطوير مشروع رقمي طموح ومبتكر في ثلاث قطاعات محددة، في غضون 36 ساعة.

وتم اختيار قطاعات الصحة والتعليم والتنمية المستدامة كمحاور لهذا الحدث الأول من نوعه على الصعيد الوطني والافريقي.

ونوه رئيس جامعة فاس، رضوان المرابط، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، بتنظيم هذه المباراة المتعلقة بالعالم الرقمي والابتكار، مثمنا الالتفاف حول المشروع من قبل عدة شركاء.

ومن جهتها، قالت مروة الشيخ يوسف، رئيسة جمعية هاك/بيتش إن التظاهرة مباراة للابتكار في المجال الرقمي، معربة عن ارتياحها للأجواء التي يمر فيها هذا الحدث بانخراط شركاء عديدين.

وأضافت أن هذه المباراة الرقمية ستمكن المتفوقين الثلاثة الأوائل من الاستفادة من مواكبة لتطوير مشاريعهم مع التركيز على قطاعات حيوية.

وفي المجال الصحي، ينصب الاهتمام على طب التأهيل والتربية الصحية وتكوين مهنيي الصحة والتخفيف من الضغط على المرضى من خلال ألعاب ذهنية. وتربويا، يتعلق الأمر بالتكوين في كفاءات القرن ال 21 (اتقان اللغات، المواد العلمية..) بينما يركز محور التنمية المستدامة على أبعاد التحولات المناخية والتصور الجماعي للمدينة المستقبلية المستدامة