مولاي يعقوب.. مشاركة حوالي 10 آلاف تلميذة وتلميذ في منافسات البطولة الجهوية المدرسية للعدو الريفي

 شارك حوالي 10 آلاف تلميذة وتلميذ في منافسات البطولة الجهوية المدرسية للعدو الريفي، التي أ قيمت اليوم الجمعة بمطاف “رأس الماء” بجماعة عين الشقف التابعة لإقليم مولاي يعقوب.

البطولة الجهوية، الم نظمة بمبادرة من الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة فاس مكناس بشراكة مع عمالة إقليم مولاي يعقوب، تأتي تخليدا للذكرى الـ 47 للمسيرة الخضراء المظفرة والذكرى الـ 67 لعيد الاستقلال المجيد، رفعت شعار: “من أجل مدرسة ذات جودة للجميع”. وتميزت البطولة، المقامة بالتعاون مع الفرع الجهوي للجامعة الملكية المغربية للرياضة المدرسية وبتنسيق مع الفرع الإقليمي بمديرية مولاي يعقوب، بمنافسة قوية بين التلميذات والتلاميذ الذين يمثلون المديريات الإقليمية التسع التابعة للأكاديمية الجهوية لفاس – مكناس، وعرفت برمجة عشر سباقات في مسافات تتراوح بين 1500 و6000 متر. وتم بالموازاة مع هذه التظاهرة الرياضية، التي تميزت بتعبئة فرق الهلال الأحمر المغربي والسلطات المحلية وعناصر الدرك الملكي لضمان مرور السباق في أحسن الظروف، بتقديم عدد من العروض الفنية والاحتفالية. في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء ولقناتها الإخبارية (M24)، قال مدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة فاس مكناس، محسن الزواق، إن البطولة الجهوية للعدو الريفي تأتي بعد تنظيم البطولات الإقليمية على صعيد كل مديرية إقليمية، حيث عرف السباق مشاركة ما يقارب 10 آلاف تلميذة وتلميذ. وأكد السيد الزواق على أهمية هذه التظاهرة الرياضية في تحقيق الأبطال الشباب مسافات جيدة مما يتيح لهم التميز على المستويين الجهوي والوطني. من جهته، أكد رئيس فرع الجامعة الملكية المغربية للرياضة المدرسية والمدير الإقليمي للتعليم بمولاي يعقوب، عبد الحق الواش في تصريح مماثل، أن السباق الجهوي هو عرس رياضي عرف مشاركة كل المديريات الإقليمية بالجهة، ويأتي بعد سلسلة من السباقات التي تنظم على مدار السنة، مضيفا أن هذه البطولة الرياضية تشكل فرصة للتلاميذ لإبراز مواهبهم وقدراتهم الرياضية. جدير بالإشارة أن التلميذات والتلاميذ الفائزين في سباق العدو الريفي في جميع الفئات، تأهلوا مباشرة إلى البطولة الوطنية المدرسية للعدو الريفي التي ستحتضنها مدينة السعيدية قبل متم السنة الجارية.2681118046