مكناس: اللجان المختلطة تكثف عمليات مراقبة الأسواق

مع اقتراب شهر رمضان، تكثف اللجان المختلطة للمراقبة على صعيد مكناس، عمليات مراقبة الأسعار وجودة المنتجات الغذائية بمختلف نقاط البيع عبر تراب العمالة.

وقام أعضاء اللجنة الاقليمية المختلطة، أمس الأربعاء، بجولة مراقبة شملت عدة نقاط بيع، منها السوق البلدي “الهديم”، إحدى الوجهات المفضلة للمستهلكين بالمدينة الاسماعيلية وضواحيها، حيث سهروا على احترام التجار للأسعار المحددة، وراقبوا جودة المنتجات الاساسية بهدف حفظ القدرة الشرائية للمواطنين وحماية صحتهم.

وتشمل هذه الجولات، مع اقتراب رمضان، مجموع النقاط التجارية في الوسط الحضري والقروي تطبيقا للبرنامج المسطر على الصعيد الاقليمي.

وفي تصريح ل M24، القناة الاخبارية التابعة لوكالة المغرب العربي للأنباء، أبرز رمزي البارودي، ممثل مكتب الصحة الجماعي لجماعة مكناس، أن هذه الجولة تندرج في إطار جهود مراقبة الأسعار وجودة المنتجات الغذائية الموجهة للبيع.

وتؤمن العملية من قبل اللجنة المختلطة التي تضم ممثلي القسم الاقتصادي بالاقليم، المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية، مكتب الصحة الجماعي ومندوبية الصحة، في مسعى لحماة المستهلك ضد ممارسات الغش المرتبطة بالأسعار والجودة.

ومن جهته، أوضح عبد المجيد أوباسو، من المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية، أن مصالح المراقبة التابعة للمكتب تنظم، مع اقتراب رمضان الأبرك، بتنسيق مع الفاعلين المعنيين، جولات لتتبع ومراقبة الجودة وخصوصا شروط التخزين والنظافة وتاريخ الصلاحية مضيفا أنه في حالة الاشتباه بخصوص جودة المنتوج، يتم تحليل عينات في المختبرات التابعة للمكتب.

وتروم هذه العمليات التي تنصب أساسا على أسعار المواد المدعمة والمنتجات ذات الاستهلاك الواسع، حماية المستهلك عموما والحفاظ على القدرة الشرائية للفئات الهشة في سياق عام يطبعه تقلب أسعار المواد الغذائية في الأسواق الدولية.