فاس: حملة للتبرع بالدم لتعزيز المخزون الجهوي

تم يومي الاربعاء والخميس بفاس، تنظيم حملة للتبرع بالدم، بمبادرة من المركز الاستشفائي الجامعي الحسن الثاني، بهدف تعزيز مخزون الدم وتلبية حاجيات المرضى.

وقالت نوال موحوت، المكلف بالتواصل والتعاون في المركز الاستشفائي، في تصريح ل M24، القناة الاخبارية لوكالة المغرب العربي للأنباء، إن هذه الحملة المنظمة بشراكة مع المركز الجهوي لتحاقن الدم بفاس، تروم جمع كمية هامة من الدم على صعيد الجهة، مشيرة الى أن المنشأة الطبية تستقبل عددا كبيرا من ضحايا الحوادث، وخصوصا حوادث السير والمصابين بأمراض مزمنة مثل القصور الكلوي.

وذكرت بأن هذه المبادرة الاجتماعية تندرج في إطار اتفاقية الشراكة المبرمة بين المركز الاستشفائي الجامعي والمركز الجهوي لتحاقن الدم منوهة بإقبال الطاقم الطبي والإداري والتقني وكذا الزوار على المساهمة في الحملة.

وأعلنت بالمناسبة عن تنظيم حملة مماثلة قريبا من أجل سد النقص المسجل على مستوى أبناك الدم بالجهة وتحسيس قطاعات أوسع من الجمهور بأهمية التبرع بالدم لانقاذ الأرواح البشرية.

ومن جهته، أبرز مدير المركز الجهوي لتحاقن الدم، عبد الرحيم بنياسرغي، أهمية الحملة التي تهدف الى جمع أكياس من الدم يستفيد منها مرضى الجهة وبالتالي سد النقص في هذه المادة.

وسجل المسؤول الانخراط القوي للمواطنين في التبرع بالدم داعيا الى مزيد من الاقبال من أجل انعاش المخزون.