الخطاب الملكي يدعو إلى الاستفادة من الفرص والآفاق التي تتيحها التحولات الدولية لجلب الاستثمارات وتحفيز الصادرات (جامعي)

قال عميد كلية العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية بمكناس، عبد الغني بوعياد، أن الخطاب السامي الذي وجهه صاحب الجلالة الملك محمد السادس، السبت، إلى الأمة بمناسبة الذكرى الـ 23 لتربع جلالته على عرش أسلافه المنعمين، يدعو إلى الاستفادة من الفرص والآفاق التي تتيحها التحولات الدولية الحالية لجلب الاستثمارات وتحفيز الصادرات.

 

وأكد السيد بوعياد، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن “هذا لن يتأتى إلا بمنح التسهيلات الضرورية للمستثمرين الأجانب الذين يختارون المغرب وإزالة العراقيل أمامهم”.

من جهة أخرى، أكد عميد كلية العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية بمكناس، في قراءة لمضامين الخطاب الملكي، أن جلالة الملك “مد يده، مرة أخرى، لمسؤولي الجزائر لتجاوز الخلافات ووضع حد للتوترات القائمة بين البلدين الشقيقين”، مشيرا إلى أن الخطاب الملكي يؤكد أيضا على ” التطلع، للعمل مع الرئاسة الجزائرية، لأن يضع المغرب والجزائر يدا في يد، لتعزيز التقارب والتواصل والتفاهم بين الشعبين الشقيقين الذين تجمعهما روابط تاريخية وإنسانية”.

وأضاف الأكاديمي أن الخطاب الملكي أبرز الإصلاحات الكبرى التي انخرطت فيها المملكة المغربية للنهوض بوضعية المرأة المغربية، لاسيما إصدار مدونة الأسرة، واعتماد دستور 2011.

وأكد أن خطاب العرش أشار إلى تأثيرات أزمة كوفيد 19 على مختلف المجالات الاقتصادية والاجتماعية، وتعبة إمكانيات مهمة لمواجهة آثار هذا الوباء، مسجلا أن الخطاب الملكي أعلن أنه سيتم استكمال ورش التغطية الصحية الإجبارية، في نهاية هذه السنة، من خلال تعميمها على المستفيدين من نظام (راميد).