الجامعة الخاصة لفاس تحصل على تجديد الاعتراف من قبل الدولة

– على إثر التقييم الذي أجرته الوكالة الوطنية لتقييم وضمان جودة التعليم العالي والبحث العلمي لطلب الجامعة الخاصة لفاس الحصول على الاعتراف من قبل الدولة، وبعد رأي اللجنة الوطنية لتنسيق التعليم العالي التي اجتمعت يوم 25 يوليوز 2022، تقرر قبول الطلب بحيث تم تمديد الاعتراف من قبل الدولة بالجامعة الخاصة لفاس التي حصلت عليه سنة 2018 الى 2027.

 

وجدير بالذكر أن الجامعة الخاصة تقترح في سياق تنويع عرضها التكويني 39 شعبة معتمدة بشهادات معترف بها من قبل الدولة وستستقبل ابتداء من الدخول الجامعي المقبل مولودا جديدا يتمثل في كلية علوم وتقنيات الصحة لفاس بتكوينات تستجيب للحاجيات المعبر عنها في مجال الصحة.

وتشمل هذه التكوينات إجازات مهنية في علوم التمريض متعدد التخصصات وعلوم التمريض الخاص بالإنعاش والتخدير وتقنيات المختبر البيو طبي و”الحمية والتغذية” و “علم النفس العام” و ماستر في “علم النفس السريري”.

وبخصوص العرض الذي تقدمه كلية علوم المهندس، وفضلا عن تكوينات مهندس الدولة، الموجودة أصلا مثل الهندسة المدنية وهندسة الطاقات المتجددة والأنظمة الطاقية والأنظمة المحمولة…الخ، سيتم إغناء العرض ابتداء من الدخول المقبل بشعبة جديدة لمهندس الدولة في “التحول الرقمي” وماستر في علوم البيانات الكبرى.

وفي ما يخص مدرسة الأعمال، وفضلا عن شهادات المدارس الوطنية للتجارة والتسيير في المحاسبة والمراقبة والتدقيق، وشعب وتكوينات أخرى، سيتعزز عرض المؤسسة بإطلاق 3 إجازات مهنية تشمل التسيير المحاسبي والجبائي، وتدبير المنظمات (تخصص تدبير الموارد البشرية) وتدبير المنظمات (تخصص إدارة الأعمال) وإجازة أساسية في العلوم السياسية والقانونية وماستر في تدبير المؤسسات الاستشفائية.

وبخصوص مهن الهندسة، تقترح المدرسة العليا لمهن الهندسة والبناء شريحة من الشعب مثل الهندسة الداخلية والتصميم، هندسة المناظر والتعمير والتهيئة.