التنمية البشرية: افتتاح المنصة الاقليمية للشباب بالحاجب

تم أمس الثلاثاء بالحاجب افتتاح المنصة الإقليمية للشباب، وذلك في إطار تفعيل برامج المبادرة الوطنية للتنمية البشرية في مرحلتها الثالثة وخاصة البرنامج الثالث الذي يهم تحسين الدخل والإدماج الاقتصادي للشباب.

وأبرز عامل الاقليم، زين العابدين الأزهر، أن هذا المشروع يروم مواكبة الشباب (الفئة العمرية المستهدفة من 18 إلى 45 سنة) في اعداد وتنفيذ مشاريعهم المهنية من خلال منصة ترسي جسور التواصل مع مختلف الشركاء المؤهلين لمساعدة الشباب على تحقيق أهدافهم المقاولاتية.

وذكر في هذا الإطار أن مشاريع مماثلة تم إطلاقها بالموازاة مع برامج المبادرة الوطنية للتنمية البشرية، يتعين الاستفادة من خدماتها، مؤكدا ضرورة جعل المنصة الجديدة فضاء إشعاع على صعيد الاقليم من خلال تنظيم عدد من القوافل التحسيسية.

وفي تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، قال طارق أرزاز، رئيس قسم العمل الاجتماعي، إن البنية الجديدة ستساهم في تحسين الدخل والادماج الاقتصادي للشباب مضيفا أنها ستعمل على ثلاث محاور للتدخل: تحسين قابلية التشغيل ودعم ريادة الأعمال وتثمين سلاسل الإنتاج ودعم الاقتصاد الاجتماعي والتضامني.

وقال ان المنصة مزودة بفضاءات مخصصة للاستماع وتوجيه وتكوين الشباب، علما أنه تم إسناد عملية التدبير الى جمعية “الحاجب مبادرة” بدعم من الشركاء المساهمين في تكوين وتأطير الشباب.

ومن جهتها، صرحت رئيسة جمعية “الحاجب مبادرة” نعيمة بدري أن الجمعية تنكب على 3 مخططات عمل تشمل المقاولة وقابلية تشغيل الشباب ثم محور الاقتصاد الاجتماعي والتضامني.

واعتبرت أن الفضاء الجديد يتيح للشباب فرصة الانخراط في عالم الشغل سواء عبر البحث عن فرص العمل أو خلق مقاولاته الخاصة بدعم من المنصة التي توفر الاستماع والتوجيه والمواكبة.

وعلى هامش افتتاح المنصة، تم التوقيع على اتفاقيتين بين لجنة العمالة للتنمية البشرية للحاجب وجمعية “الحاجب مبادرة”، والشبكة الافريقية للتنمية المستدامة وحاملي مشاريع آخرين.

وتهم الاتفاقية الأولى دعم مشروع احداث ورشة لنجارة الألمنيوم بينما تروم الثانية انشاء وحدة لانتاج وتسويق مواد التنظيف.