اختتام فقرات الدورة السادسة لمهرجان جامعة الأخوين للفيلم القصير بتوزيع الجوائز على الأفلام الفائزة

اختتمت السبت بمدينة إفران الدورة السادسة لمهرجان جامعة الأخوين للفيلم القصير بتوزيع الجوائز على الأفلام الفائزة المشاركة في المسابقة الوطنية.

وهكذا، عادت جائزة فئة فيلم من دقيقة واحدة لفيلم “خوف”/Fear (1:21 دقيقة) لمخرجه زكرياء الزياني، بينما آلت جائزة فئة الفيلم الوثائقي لفيلم “جراننا القطط”/Our feline neighbors (17:52 دقيقة) لمخرجته سعاد رحال. وفي الفئة الثالثة الخاصة بالفيلم الروائي، تم منح جائزة لجنة التحكيم لفيلم “أ راكل”/Oracle (16:26 دقيقة) لمخرجه اسماعيل بنغموش، بينما م نحت جائزة الجمهور لفيلم “طه”/Taha (5:53 دقيقة)لمخرجه طه الهمام. وتميز حفل اختتام المهرجان، الم نظم بمبادرة من جامعة الأخوين، بتقديم عدد من العروض الفنية والموسيقية والغنائية الشبابية من قبل طلبة جامعة الأخوين. في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء ولقناتها الإخبارية (M24)، عبرت أميرة عزوزي عضو لجنة تحكيم المهرجان عن فرحتها الكبيرة باللقاء ومشاهدة أفلام عدد من الشباب الموهوبين الذين لم تمنعهم الإمكانيات البسيطة جدا من توقيع أعمال فنية تطرقت لمواضيع مختلفة. وأبرزت عضو لجنة التحكيم، أن هؤلاء الشباب ينتظرهم مستقبل واعد في عالم السينما لتجسيد أفكارهم وتصوراتهم في أعمال وتجارب سينمائية ستساهم في تطوير السينما المغربية. من جانبها، أكدت السيدة أسما عباس، عميد كلية الآداب والعلوم الإنسانية والاجتماعية بجامعة الأخوين ، في تصريح مماثل ، أن اللجنة المنظمة للمهرجان المكونة من أطر وطلبة الجامعة بذلت مجهودات كبيرة من أجل إخراج النسخة السادسة باحترافية عالية. وأضافت أن مهرجان جامعة الأخوين للفيلم القصير يشكل منصة مفتوحة للشباب، من المغرب ومن القارة الإفريقية، لإسماع صوتهم والتعبير عن أفكارهم وآمالهم وطموحاتهم. بدورها، أكدت الفائزة بجائزة الفيلم الوثائقي سعاد رحال، أنها لاحظت وجود عدد كبير من القطط في الشوارع، وهو ما جعلها تقرر إنجاز فيلم حول المعاناة التي تعيشها هذه الحيوانات الصديقة للإنسان. يذكر أنه تم خلال المهرجان عرض الأفلام ال 15 المشاركة في المسابقة الوطنية للفيلم القصير الخاصة بالطلبة وتلاميذ الثانوي، تحت إشراف لجنة تحكيم تشكلت من المخرجة صوفيا العلوي(رئيسة)، والمخرجة والممثلة صونيا عكاشة ومخرجة الفيديو كليب أميرة عزوزي.كما تم خلال حفل افتتاح المهرجان تكريم الفنان المغربي رشيد الوالي، عرفانا بمساره الفني الطويل الزاخر بالعطاءات الفنية المتنوعة الممتدة على مدى أزيد من ثلاثة على خشبة المسرح وفي السينما والتلفزيون. ويهدف مهرجان جامعة الأخوين للفيلم القصير المنظم في الفترة الممتدة ما بين 27 و29 أكتوبر، إلى تمكين المواهب الشابة المغربية من التعريف بنفسها، وإبراز مواهبها أمام ثلة من الأسماء الكبيرة التي تشتغل في عالم السينما والإعلام. واستقبلت الدورة السادسة من المهرجان 129 فيلما قصيرا من 21 مدينة مختلفة، منها مدينة قمرت التونسية ومدينة القاهرة. وتعود الأفلام ال36 التي تم انتقاؤها ل16 مؤسسة مختلفة.