إفران.. استعراض تجربة وكالة بيت مال القدس الشريف في مجال الإعلام التنموي

تم، أمس السبت، بإفران، استعراض تجربة وكالة بيت مال القدس الشريف في مجال الإعلام التنموي، وذلك على هامش أشغال المؤتمر الدولي “الإعلام والتواصل الإنمائي.. الأدوار في خدمة التنمية”.

وتعد وكالة بيت مال القدس الشريف من بين المنظمات الدولية المشاركة في هذا المؤتمر، الذي ينظمه مختبر الدراسات الأدبية واللسانية وعلوم الإعلام والتواصل بجامعة سيدي محمد بن عبد الله بفاس، بشراكة مع الأكاديمية الدولية لتنمية الإعلام والاتصال بالرباط. وتطرق محمد سالم الشرقاوي، المدير المكلف بتسيير وكالة بيت مال القدس الشريف، الذراع التنفيذي للجنة القدس، في تصريح لـ (M24) القناة الإخبارية التابعة لوكالة المغرب العربي للأنباء، للتداخل بين النموذج التنموي والإعلام، مشيرا إلى أن الوكالة أطلقت، منذ سنتين، جائزة “القدس الشريف” للتميز الصحفي في الإعلام التنموي. ويعتبر إحداث “جائزة القدس الشريف” للتميز الصحفي في الإعلام التنموي تجربة “مثمرة” و”محورية”، بحيث يمكن أن تشكل أساسا لفهم هذه التفاعلات بين الإعلام والتنمية ودور الإعلام في تعزيز مشاركة أكبر عدد من المستفيدين في العملية التنموية وصنع القرار. وشكل مؤتمر إفران فرصة لعدد من المنظمات الدولية لعرض خبراتها في مجال الإعلام التنموي؛ بما في ذلك منظمة التعاون الإسلامي ومنظمة العالم الإسلامي للتربية والعلوم والثقافة (إيسيسكو). وشارك في هذا المؤتمر الدولي جامعيون ومهنيون في قطاع الإعلام والتواصل بدول عربية منها اليمن وموريتانيا والمملكة العربية السعودية ومصر والكويت وسلطنة عمان.