أكثر من 396 مليون درهم لمكافحة الفوارق المجالية والاجتماعية باقليم بولمان

تمت تعبئة أكثر من 396 مليون درهم ما بين 2016 و2021، في إطار جهود مكافحة الفوارق المجالية والاجتماعية في العالم القروي على صعيد اقليم بولمان.

ويشمل هذا المبلغ انجاز 38 مشروعا لتنمية البنيات الأساسية المتعلقة بخمس قطاعات محورية هي المسالك والطرق، ولوج الماء الشروب، الكهرباء، التربية ثم الصحة.

وهكذا تمت خلال هذه الفترة برمجة ما لا يقل عن 29 مشروعا طرقيا بمبلغ اجمالي يناهز 274 مليون درهم، من أجل فك العزلة عن عدة دواوير تابعة لجماعات سرغينة وكيكو وتيساف وسكورة وميداز وآيت بزة واولاد يوسف وأنجيل وتالزامت وأولاد بوطيب.

وهمت باقي العمليات ولوج الماء الصالح للشرب (5 مشاريع/ 7، 69 مليون درهم)، الكهرباء (مشروع/ 5، 23 مليون درهم)، التربية (مشروعان/ 4، 27 مليون درهم) والصحة (مشروع/ 2، 1 مليون درهم).

وفي مجال التعليم، تم اقتناء 11 حافلة مدرسية وتأهيل عدة حجرات لفائدة الجماعات التابعة للاقليم.

وتم ربط 26 دوارا بشبكة الكهرباء على مستوى ميسور واوطاط الحاج وايموزار ومرموشة وبولمان.

وتعد هذه العمليات جزءا من 284 مشروعا بأزيد من 1، 2 مليار درهم، مبرمجة في إطار برنامج تقليص الفوارق المجالية والاجتماعية في الوسط القروي على مستوى تسع عمالات وأقاليم تابعة للجهة.

وتنجز هذه العمليات في إطار شراكة بين المجلس الجهوي لفاس مكناس وشركائه، خصوصا المديرية الجهوية للتجهيز والمكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب، من خلال الوكالة الجهوية لتنفيذ المشاريع لفاس مكناس.