مركز استشفائي ميداني لمواجهة الارتفاع الحاد في حالات الإصابة بكوفيد 19

أقدمت السلطات الصحية بتنسيق مع السلطات المحلية على تجهيز مركز استشفائي ميداني جديد بمدينة فاس لمواجهة الارتفاع الحاد في حالات الإصابة بوباء كورونا.

 

وستمكن هاته الوحدة الصحية التي تتوفر على كافة التجهيزات والمرافق الضرورية من دعم جهود كل المتدخلين لتجويد التكفل بحالات كوفيد 19 في أفضل الظروف. وتبلغ الطاقة الاستيعابة لهذه الوحدة الطبية 1200 سرير بجناحين للرجال والنساء، تسهر عليها أطقم طبية وتمريضية متمرسة.

وسيكون لهذه البنية الصحية دور فعال في تسهيل عمليات التكفل بالحالات الهينة لكوفيد 19 وتمكين مصالح الانعاش التكفل بالحالات الحرجة لكوفيد 19 وكذا تحرير اسرة المستشفيات لتقديم العناية الطبية اللازمة للمصابين بأمراض أخرى .

يذكر أنه أمس الإثنين كانت مدينة فاس المدينة الأكثر إصابة بكورونا بمعدل 16 حالة لكل مائة الف نسمة. وسجلت بها 201 حالة إصابة.