مجلس عمالة فاس

قرر مجلس عمالة فاس، المنعقد اليوم الإثنين في الجلسة الثانية من دورته العادية، تخصيص جل فائض اعتمادات ميزانية التسيير للسنة المالية 2019، التي تجاوزت مبلغ 12 مليون درهم، للوفاء بإلتزامات المجلس تجاه الهيئات والجمعيات التي تربطها علاقة شراكة وتعاون مع مجلس عمالة فاس.

وهكذا صادق أعضاء مجلس عمالة فاس بالإجماع، على توجيه الفائض لإصلاح المسالك والممرات بجماعة أولاد الطيب وجماعة عين البيضاء وجماعة سيدي احرازم التابعة للنفوذ الترابي لمجلس عمالة فاس.

كما خصص الفائض لصيانة وإصلاح مؤسسات التعليم بالجماعات الترابية الثلاثة (سيدي احرازم، عين البيضاء، أولاد الطيب)، وبناء مركز صحي بجماعة عين البيضاء، فضلا عن رصد جزء من الفائض لإقتناء عدد من الحاجيات اللوجستيكية للإدارة.

وبلغت مجموع المداخيل المحققة حسب حصر الحساب المالي الخاص بمداخيل ونفقات ميزانية التسيير برسم السنة المالية 2019، مبلغ 82 مليون درهم و817 ألف درهم، بينما تجاوز مجموع المصاريف مبلغ 71 مليون درهم.

وقال رئيس مجلس عمالة فاس، الحسين العبادي في كلمة خلال أشغال الجلسة الثانية من مجلس العمالة، إن فائض ميزانية التسيير ستستفيد منه الجماعات الترابية الثلاثة التابعة للنفوذ الترابي لمجلس عمالة فاس، وخاصة في ومحور الممرات والمسالك الطرقية، وفاءا بإلتزامات المجلس السابقة.

يشار إلى أن الجلسة الأولى من الدورة لعادية لمجلس عمالة فاس، عرفت المصادقة على أربعة اتفاقيات شراكة لإقتناء سيارتين للنقل المدرسي، ودعم مؤتمر دولي حول تاريخ الطب، وبناء سور خارجي لحي الشرطة بفاس.