تحسين ولوجية الأشخاص في وضعية إعاقة

اعتمد مجلس جماعة فاس، في دورته العادية أمس الاربعاء، ملحقا مكملا للاتفاقية الرامية الى تحسين ولوجية الأشخاص في وضعية إعاقة بالمدينة.

ويحدد ملحق الاتفاقية التي تربط وزارة الأسرة والتضامن والمساواة والتنمية الاجتماعية وجماعة فاس، والموقعة في ماي الماضي، مساهمة الوزارة في 35، 2 مليون درهم ومساهمة الجماعة في مليون درهم.

وجاءت الاتفاقية تطبيقا لمبدأ تكافؤ الفرص بالنسبة لمختلف فئات المجتمع، من خلال النهوض بحقوق الأشخاص ذوي الحركية المحدودة وتحسين ولوجهم لمختلف الفضاءات والمنشآت والمرافق العامة.

وتندرج الاتفاقية في إطار البرنامج الوطني لولوجية المدن، الهادف الى تحسين حركية الأشخاص في وضعية إعاقة عبر المدينة وتسهيل ولوجهم للممرات الطرقية والمصالح العمومية وغيرها من الأماكن.

وبمقتضى الاتفاق، تلتزم الوزارة في إطار ميزانيتها ل 2020، بتعبئة مبلغ 35، 2 مليون درهم لتمويل انجاز الولوجيات الخاصة بالأشخاص في وضعية إعاقة على مستوى عدد من المؤسسات والفضاءات بفاس، على قاعدة نتائج الدراسة المنجزة في هذا الصدد.

ومن جهتها، تلتزم جماعة فاس بانجاز الدراسة الطبوغرافية للولوجيات على مستوى مركز المدينة والأشغال المتعلقة بعدد منها.

من جهة أخرى، أحيلت على المجلس للمناقشة والمصادقة مجموعة من الاتفاقيات منها المتعلقة بمراجعة القرار الجبائي الخاص بأراضي القرب، والقرار المتعلق بتحديد مجال تدخل المراقبين المحلفين في ما يخص المخالفات المرتبطة بالخدمة العمومية للمرائب والقرار التنظيمي المتعلق باحداث واستغلال قاعات الحفلات.

كما صادق المجلس على مشروع كراء أو بيع بقعة أرضية بواد فاس لاحداث مجمع ترفيهي، وعلى القرارات الخاصة بتحديد الطرق العمومية، وأسماء الشوارع التابعة لجماعة فاس ومشروع اتفاقية شراكة بين الجماعة وجمعية “نادي أوجين دولاكروا”.

وفي تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، قال رئيس جماعة فاس، ادريس اليزمي الادريسي، إن الاجتماع الذي جرى في “مناخ إيجابي” تميز أساسا باعتماد مجموعة من القرارات التنظيمية وكذا المتعلقة بالاستثمار على غرار القرارات الخاصة بشركة التنمية المتعلقة بتدبير المرائب وتنظيم انشاء واستغلال قاعات الحفلات.

وبخصوص الاستثمار، أشار اليزمي الى تعبئة (بيع أو كراء) وعاء عقاري جماعي على مستوى واد فاس من أجل انشاء مجمع ترفيهي وتمديد عقد كراء بقعة أرضية في جماعة شراردة بوغزوان لاحتضان مطرح النفايات.