تدشين مقر المحكمة الابتدائية بتازة

أشرف وزير العدل، محمد بنعبد القادر، أمس الخميس، على تدشين مقر المحكمة الابتدائية بإقليم تازة.

واطلع الوزير والوفد المرافق له على مختلف مرافق هذه المحكمة التي تروم تقريب الإدارة القضائية من المواطنين. ويتكون مبنى المحكمة، التي جرى تدشينها بحضور عامل إقليم تازة مصطفى المع زة، ورئيس محكمة الاستئناف محمد أزرقان والوكيل العام للملك جمال النور، وشخصيات أخرى، من أربع قاعات للجلسات وحوالي 60 مكتبا. وهي تقع في طابق تحت أرضي وطابق أرضي وطابقين علويين.

وأكد وزير العدل محمد بنعبد القادر، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن تدشين هذه المحكمة يأتي في إطار تنفيذ البرنامج الوطني الذي تعتمده الوزارة من أجل تجديد المرافق القضائية بالمملكة عبر إحداث منشآت جديدة للمحاكم وإصلاح وترميم وتوسيع محاكم أخرى. وأضاف أن هذه المنشأة تمتاز بمواصفاتها الجيدة التي تزاوج بين المعمار الأصيل والإدارة القضائية العصرية، وبتجهيزات الربط بالشبكة العنكبوتية، وفي نفس الوقت تتوفر على أحدث التجهيزات التي تجعل المرفق القضائي بمستوى الجودة والقرب والولوجية لكافة المواطنين.

وأقيمت المحكمة على مساحة 8 آلاف و652 مترا مربعا. وتضم فضاءات للاستقبال والأرشيف ومرافق خاصة بخلية حماية النساء والأطفال ضد العنف وغيرها. يذكر أن الدائرة القضائية لتازة عرفت كذلك تهيئة قسم قضاء الأسرة بتازة بفضاء المحكمة الإبتدائية سابقا وسط المدينة، على مساحة قدرها 1790,46 مترا مربعا بتكلفة مالية بلغت مليونين و117 ألف و220 درهم.

كما تعرف الدائرة القضائية بتازة كذلك برمجة مشاريع في طور الدراسة والإنجاز، على غرار تهيئة محكمة الاستئناف بتازة بتكلفة 16 مليون و45 ألف درهم، وبناء مركز القاضي بدوار أمليل بتكلفة مالية قدرها 16 مليون و533 ألف درهم، وبناء المركز القضائي بتاهلة بغلاف مالي قدره 18 مليون و25 ألف درهم.