الخطاب الملكي قدم رؤية استشرافية لتنمية ترابية متوازنة

قال عبد الرزاق الهيري الأستاذ الباحث بكلية العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية بجامعة سيدي محمد بن عبد الله بفاس، إن خطاب جلالة الملك محمد السادس بمناسبة الذكرى ال 44 للمسيرة الخضراء قدم رؤية استشرافية لتنمية ترابية متوازنة على الصعيدين الاقتصادي والاجتماعي.

وأوضح الهيري في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء أن هذه الرؤية الملكية ستمكن المغرب من تدشين مرحلة جديدة خصوصا مع تقوية البنيات الأساسية للنقل السككي بين أقاليم الشمال وجهة سوس ماسة والطرق السيارة بين هذه الأخيرة وأقاليم جنوب المملكة.

وفي هذا السياق، يضيف الباحث، الذي يشغل أيضا مهمة مدير مختبر تنسيق الدراسات والأبحاث في التحليلات والتوقعات الاقتصادية، دعا جلالة الملك الى بناء قطب اقتصادي حول جهة أكادير في أفق توزيع عادل للفرص الاقتصادية وثمار التنمية السوسيو اقتصادية. وتوقع أن تتيح الرؤية الملكية إطلاق دينامية اقتصادية حقيقية تشمل عدة قطاعات منتجة.

وسجل الباحث الجامعي أن جلالة الملك شدد على تطوير البنيات السككية والطرق السيارة بين مختلف المجالات الاقتصادية على الصعيد الوطني بوصفها شرطا قبليا لتهيئة ترابية فعالة وناجعة بالنسبة لمختلف الاستراتيجيات القطاعية.