إفران.. أزيد من ألف مشروع في إطار المبادرة الوطنية للتنمية البشرية لفائدة 10 آلاف من الشباب

 

إفران 31 دجنبر 2018 /ومع/ استفاد نحو 10 ألاف من الشباب بصفة مباشرة أو غير مباشرة من حوالي 1075 مشروعا مبرمجا في الفترة ما بين 2005 و2018 على صعيد إقليم إفران، في إطار المبادرة الوطنية للتنمية البشرية.

وهمت هذه المشاريع التي هدفت بالخصوص إلى محاربة الهشاشة وتعزيز التأهيل الترابي، قطاعات مختلفة ضمنها الصحة والحماية الاجتماعية والبنيات التحتية الأساسية، وفق رئيس قسم العمل الاجتماعي بالإقليم مبارك الماموني الذي قدم عرضا في لقاء تواصلي حول المبادرة الوطنية للتنمية البشرية نظم ، اليوم الاثنين ، بإفران.

وأوضح السيد الماموني أن المبادرة عملت ، في المجال التربوي ، على تأهيل عدة مؤسسات تعليمية بالإقليم، وتسليم مفاتيح 27 حافلة للنقل المدرسي لفائدة كافة الجماعات الترابية التابعة له.

وفي ما يتعلق بالصحة، أفاد بأن المبادرة انخرطت ، مؤخرا ، في برنامج لتأهيل مراكز صحية ومستوصفات، عبر تجديد التجهيزات واقتناء 18 سيارة إسعاف لتلبية حاجيات الساكنة المحلية، لا سيما تلك القاطنة في المناطق الجبلية.

وبالنسبة لبنيات الحماية الاجتماعية، أشار إلى الارتقاء بكافة المؤسسات ذات الطابع الاجتماعي على مستويي الحكامة والتجهيزات، مستدلا على ذلك بتأهيل وتجهيز دار الأشخاص المسنين، و”دار الأمان لاستقبال الأطفال في وضعية صعبة بآزرو”، وكذا مآوي للطلبة في الإقليم.

كما ساهمت المبادرة في تعزيز البنيات التحتية الأساسية، خاصة عبر تأهيل عدة أحياء بمدينة آزرو، فضلا عن كون مشاريع هذا الورش عرفت “قفزة نوعية” تجسدت في تسجيل إقليم إفران نسبة كهربة بلغت 95 في المائة في انتظار تجهيز دواوير بجماعتي ضاية عوا وتزغيت بلوحات ضوئية.

وعلى هامش هذا اللقاء، سلم عامل إقليم إفران حميد المزيد عدة تجهيزات وعربات وسيارات إسعاف لفائدة جماعات وتعاونيات وجمعيات، وذلك في إطار محور المواكبة والبرامج الأفقية ومحاربة الهشاشة.

وجرى اللقاء بحضور المنتخبين المحليين ورؤساء المصالح الخارجية وممثلي المجتمع المدني