أزيد من 21 ألف طالب عدد المسجلين الجدد في جامعة فاس

قال رئيس جامعة سيدي محمد بن عبد الله بفاس، رضوان المرابط، إن عدد المسجلين الجدد في الجامعة قد يبلغ، برسم الموسم الجامعي 2019-2020، أزيد من 21 ألف طالب، أي ما يمثل 25 في المائة من الطلبة.

وأوضح المسؤول الجامعي، خلال حفل نظم، أمس الأربعاء بفاس، بمناسبة افتتاح السنة الجامعية، أن هذا الرقم سيرفع عدد الطلبة الذين يتابعون دراساتهم بجامعة سيدي محمد بن عبد الله إلى أزيد من 85 ألف شخص، مسجلا أن تعداد الطلبة في تزايد مستمر وصل في بعض المؤسسات التابعة للجامعة إلى 50 في المائة.

وأبرز السيد المرابط أن الجامعة رصدت برسم 2019 غلافا ماليا “هاما” لتأهيل البنيات التعليمية واقتناء المعدات العلمية قصد تمكين الطلبة من جاهزية كاملة لاستحقاقات الدخول الجامعي على جميع الأصعدة.

وبعد أن توقف عند الجهود المبذولة من أجل تنويع العرض التربوي للجامعة، أشار المسؤول إلى أن عدد الشعب المتوفرة برسم السنة الجارية بلغ 292 تخصصا.

وينتظر أن تعرف الجامعة إحداث عدة مراكز متخصصة، من بينها مركز للتكوين عن بعد، وآخر للتكوين المستمر ومركز للإعلام والتوجيه والتتبع ومتحف للعلوم فضلا عن مركز جامعي للغات.

وتم خلال هذا الحفل تقديم عرض حول مستجدات ومؤشرات الدخول الجامعي بالاضافة الى محاضرتين حول “المعرفة والمواطنة، تحديات الطلبة في مغرب اليوم”، و “الكفاءات والتكوين وتحديات الشغل”.